موقع حياة الفهد الرسمي

الموقع الرسمي للفنانة حياة الفهد
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مآسي الحياة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: مآسي الحياة   الإثنين يونيو 28, 2010 10:10 am

]كان هناك رجل متزوج ببنت عمه وانجب منها تسعة من اولاد وبنات وكان مستوى معيشته اقل من المتوسط ولكن عنما كبر بعض اولاده وتوظف تزوج من ثانية مصرية ليست من جنسه وانجب منها اربع بنات وولد وعنما بلغ طفله اربع اشهر توفي اباه وتزوجت امه من رجل اخر من بلد زوجها ورمت اطفالها كانت اكبرهم بنت عمرها تسع سنوات وحملتها مسؤلية اخوانها والاعتناء بهم فكانت تذهب الى المدرسة ثم تاتي وتغسل لاخيها الطفل وتعمل لهم اكل على قدر ماتستطيع وتعمل واجباتها بين بكاء الطفل وبقية اخواتها عمرهن ست سنسن واربع سنين وسنتين واخاها ستة اشهر كانت ضائعة لا احد يساعدها ويخفف عنها قليلا لان امها تركتهم واشفق عليهم اخا من ابوها واسكنهم في ملحق عنده لانه متزوج ولديه اولاد والام لم تزوهم ولا تسسال عنهم حتى لا تخرب بيتها كما تزعم الاخ لا يستطيع ان يوفق بين زوجته التي تقول ان يحمدوا ربهم عيال المصرية ان اويتهم وتاكلهم وتعمل مشاكل لهم وتمنعهم ان يلعبوا مع اولادها وان يجلسوا في منزلها ولا يتعدوا الملحق والحوش حتى لا يجلبوا لها مشاكل وان لاتراهم هم يتولوا امورهم ولا يتنزهوا معها هي وعبالها وعندما كبرت البنت الكبيرة وصارت عمرها خمسة عشر سنه تطبخ وتغسل وتربي وتخاف على اخوتها الايام عندهم واحد لا فرق بين مدرسة وعطلة وعيد لا يذهب الى اي مكان سوى المدرسة وفي يوم قال الاخ انه يريد ان يذهب الى مدينة اخرى وياخذ زوجته وعيالهلانه منتدب لمدة سنتين وتولى احد الجيران ان ياخد بالهم من هم واغلق المنزل غير الملحق والحوش اعطى اخته بنت السابعة عشر مفتاح باب حوش المنزل لكي تذهب هي واخوتها الى المدرسة وانه يسال جارهم وزوجته عنهم الذين كانو يرأفون بهم ويشترو لهم مايحتاجون من اكل والحاجات الاساسية للعيش وحصلت لهم بعض المحن لكن الله معهم ويساعدهم فهذه الجارة ترسل لهم طعام الغذاء عندما ياتون من المدرسة والاب يشتري لهم عشاء مع اولاده ولا احد يعلم كيف يعشون البرد والحر ومن ظلمات الليل والخوف من اي شيئ لقسوة الام التي لم تراهم وهم يكرهونها وحدثت امولر لا يعلمها الا الله حتى عاد الاخ وعاشوا دون تغير ينتظرون فرج الله وهاهي البنت تخرجت من الجامعة واخواتها مهعها في التعليم المتوسط والثانوي واصبحت مدرسة وعملت جمعية واشترت منزل قرب اخيها ولها سائق وخادمة وزوجت اخواتها الثلاث واشترت لاخيها سيارة واشرفت على تعلمه وزوجته ولكن نست نفسها وكبرت ولم تتزوج حتى زوجت اخانها وفرحت بهم وبقيت لوحدها لانها سعيدة بذلك وكرهت الزواج تعقدت ما حصل لهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مآسي الحياة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع حياة الفهد الرسمي :: منتدى أدبيات :: القصص والروايات-
انتقل الى: